هل بدأت أعمال البلطجة ضد اليسار من مكناس؟

آخر تحديث : الجمعة 10 يوليو 2015 - 11:56 مساءً

هل بدأت أعمال البلطجة ضد اليسار من مكناس؟
  • نزع لافتتين ببلدية تولالخاصة بنشاط  حزبي سيؤطره الأستاذ الساسي
  • البقالي: هذا أسلوب ينم عن عقلية البلطجة السياسية.

متابعات حزبية: فوجئ عضوات وأعضاء الحزب الاشتراكي الموحد بمدينة مكناس، مساء يوم الجمعة 10 يوليوز الجاري، بقيام جهة “مجهولة” بنزع لافتتين ببلدية تولال لدعوة  المواطنات والمواطنين للمشاركة في النشاط الإشعاعي الذي يعتزم تأطيره الدكتور محمد الساسي، قيادي في الحزب، يوم السبت 11 يوليوز ابتداء من الساعة 10 مساء.

11100924_917815928257082_7255062861612474982_n

وفي تعليق أولي عما جرى، اعتبر عبد الوهاب البقالي، كاتب الفرع المحلي للحزب، هذا الأسلوب ينم عن عقلية البلطجة السياسية والتضييق عن الأصوات الجادة، سيما وأن المفسدون، يضيف البقالي،  لا مصلحة لهم بتواجد الحزب بالمنطقة ..و نفور المواطنين من كائنات انتخابية هناك لا تقدم أي بديل لتقدم الجماعة التي عرفت توسعا عمرانيا كبيرا”.

اقرأ أيضا...

ولم يكتف رفاق منيب بالتنديد بهذا الحادث، بل علم الموقع أن مكتب الاشتراكي الموحد بالمدينة وضع شكاية في الموضوع لدى الجهات المعنية للتحقيق في النازلة ولإعمال القانون ضد الجهة المتورطة في أعمال البلطجة ضد الاشتراكي الموحد.

يأتي هذا الحادث بعد يوم واحد من نجاح اللقاء التنظيمي لمكونات فيدرالية اليسار الديموقراطي في تأسيس اللجنة المحلية، وهو ما يعني تضايق جهات معادية من نشاط اليسار بالمدينة.

لنا عودة للموضوع بتفاصيل أكثر.

أترك تعليقك
0 تعليق

عذراً التعليقات مغلقة

المصدر :http://wp.me/p6l3Qc-D3