بـلاغ الحزب الاشتراكي الموحد بشأن تنسيق دعيدعة مع المعارضة بمجلس المستشارين

psumarocآخر تحديث : الخميس 7 مارس 2013 - 3:47 مساءً
بـلاغ الحزب الاشتراكي الموحد بشأن تنسيق  دعيدعة مع المعارضة بمجلس المستشارين

بـــــــــلاغ الحزب الاشتراكي الوحد: ما أقدم عليه السيد محمد دعيدعة من تنسيق بين فرق المعارضة بمجلس المستشارين، لا علاقة له بمواقف حزبنا ومبادئه وأخلاقياته النضالية..

عقد المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد، اجتماعه الدوري يوم الأحد  24 فبراير 2013 بالمقر المركزي بالدار البيضاء، بحث خلاله تطورات الوضع السياسي ببلادنا والوضع التنظيمي العام للحزب وأصدر البلاغ التالي:

1-    انطلاقا من مقررات المؤتمر الوطني الثالث، الذي رسم الخط السياسي للحزب الاشتراكي الموحد، كمساهمة نوعية في تأطير التغيير الديمقراطي، في صراعه مع المشروع المخزني المحافظ من جهة، ومع المشروع الأصولي المناهض للديمقراطية من جهة ثانية. وذلك من أجل بناء الدولة الديمقراطية الحداثية وإرساء قواعد الملكية البرلمانية.

فإن المكتب السياسي يؤكد على أن منظورنا للتغيير الديمقراطي وإسقاط الفساد والاستبداد، يتطلبان العمل على بناء جبهة واسعة تتشكل فقط من القوى الديمقراطية واليسارية والمنظمات الجماهيرية ومكونات المجتمع المدني دون سواها.

2-    وتأسيسا على ذلك، فإن المحاولات الجارية والتي تهدف إلى زرع الخلط  والغموض في الحقل السياسي، ومن تجلياتها ما يسمى بإحداث إطار للتنسيق بين فرق المعارضة في مجلس المستشارين، وإسناد مهمة المنسق إلى السيد محمد دعيدعة.

فإن المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد، انطلاقا من توجهات حزبنا ومدونة السلوك، يعتبر أن ما أقدم عليه السيد محمد دعيدعة، لا علاقة له بمواقف حزبنا ومبادئه وأخلاقياته النضالية. وستتخذ الهيئات الحزبية المختصة الإجراءات التي تراها ملائمة بشأنه.

المكتب السياسي

الدار البيضاء في 24 فبراير2013

2013-03-07
أترك تعليقك
0 تعليق

عذراً التعليقات مغلقة

psumaroc