استنكار استمرار توقيف أجرة الرفيق محمد العربي النبري منذ شهر يناير 2015

الاشتراكيآخر تحديث : السبت 21 نوفمبر 2015 - 12:04 صباحًا
استنكار استمرار توقيف أجرة الرفيق محمد العربي النبري منذ شهر يناير 2015

بيان استنكاري- الحزب الاشتراكي الموحد تارودانت:

الحزب الاشتراكي الموحد بتارودانت يستنكر توقيف اجرة الرفيق محمد العربي النبري منذ شهر يناير 2015

ونحن نتابع بقلق شديد ما يتعرض له رفيقنا محمد العربي النبري عضو مكتب الاشتراكي الموحد بتارودانت من تجويع ناتج عن قرار توقيف أجرته منذ شهر يناير 2015 بناء على مراسلة من اكاديمية سوس ماسة درعة ، مرتكزة على مراسلة من نيابة تارودانت رغم انه يزاول مهامه بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين الفرع الاقليمي بتارودانت بشكل منتظم بناء على قرار وزاري ،ورغم اخبار الاكاديمية بتواجده بمقر عمله. ونحن ندرك تمام الإدراك، بأن رفيقنا يؤدي فاتورة إخلاصه ووفائه للمبادئ والقيم التي تربى عليها في مدرسة الاشتراكي الموحد وامام هذا القرار الجائر فإننا نعلن مايلي:

– تضامننا اللامشروط مع الرفيق الاستاذ محمد العربي النبري. – تنديدنا بقرار توقيف أجرته منذ شهر يناير 2015 رغم انه يزاول عمله. – تنديدنا بسياسة التجويع التي تنهجها الوزارة والادارات التابعة لها ضده. – استنكارنا الشديد استهداف المناضلين وفي مقدمتهم مناضلي ومناضلات الاشتراكي الموحد. – استعدادنا الانخراط في جميع الاشكال النضالية الممكن خوضها . – مطالبتنا الوزارة والإدارت التابعة لها بالتراجع الفوري عن قرارها وتسوية وضعية الاستاذ محمد العربي النبري. – دعوتنا. كافة الرفاق في جميع النقط التنظيمية إلى الإدانة الشاملة والعارمة لما يتعرض له رفيقنا. كما ندعو كافة الضمائر الحية إلى التضامن والانخراط في الاشكال الاحتجاجية التي سيتم الاعلان عنها لاحقا.

عن المكتب- تارودانت في 20 نونبر 2015

2015-11-21 2015-11-21
أترك تعليقك
0 تعليق

عذراً التعليقات مغلقة

الاشتراكي