فيدرالية اليسار:من أجل إصلاح شامل لإنقاذ المدرسة و الجامعة العموميتين

آخر تحديث : السبت 24 سبتمبر 2016 - 12:38 صباحًا

فيدرالية اليسار:من أجل إصلاح شامل لإنقاذ المدرسة و الجامعة العموميتين

موقع الحزب الاشتراكي الموحد PSU :

رسالتنا لإصلاح قطاع التربية والتكوين: ●﴿من أجل إصلاح شامل لإنقاذ المدرسة و الجامعة العموميتين ﴾● ۩ وعيا من فيدرالية اليسار الديمقراطي بالدور الذي يمكن أن يلعبه التعليم كقاطرة فعلية للتنمية الشاملة فإنها ترى ضرورة الإصلاح الشامل لمكونات المنظومة التربوية وربطه بالإصلاح الشامل للبلاد لتجاوز الأوضاع الحالية وتأهيل منظومتنا التربوية لتقوم بأدوارها كاملة وتتجاوز الوضع الحالي المتأزم الذي من أبرز مؤشراته:

استمرار الأمية بنسبة تزيد عن 43% . الإيواء الجامعي لا يوفر سوى %12 من السكن لما يزيد عن 240 ألف طالب وطالبة. نسبة الهدر المدرسي وصلت إلى 350000 تلميذا وتلميذة. مؤشر الاستقرار في الحياة المدرسية : ابتدائي و ثانوي : 9.2 ، من الابتدائي إلى العالي :9.9 طفل واحد من 3 أعمارهم ما بين 9 سنوات و15 سنة يوجد خارج أسوار المدرسة. الخصاص المهول في الأطر التربوية والذي بلغ الحاجة الى 30000 مدرس ومدرسة. .*ونرى ان أسباب هذه الأزمة تعود إلى غياب الإرادة السياسية الحقيقية لإصلاح المنظومة التربوية. ولتصحيح هذه الوضعية نقدم عناصر البرنامج التالي:

مقتراحاتنا:

1 إقرار إصلاح عميق ونسقي لمنظومة التربية والتكوين بما يجعلها في قلب الثورة العلمية والتكنولوجية المعاصرةـ ويؤهلها لتكون قاطرة للتنمية الشاملة. 2التفعيل الجدي لشعار التعبئة الوطنية من أجل إصلاح التعليم باعتباره استثمارا استراتيجيا وربطه بالإصلاح الشامل للبلاد.

البرنامج الانتخابي لفيدرالية اليسار

3 اعتماد برنامج وطني متعاقد عليه لإنقاذ المدرسة والجامعة العموميتين بإشراك الفاعلين المعنيين. وتحميل كافة الأطراف من وزارات وجماعات محلية ومقاولات لمسؤولياتها لدعم الإصلاح. 4 ترى فدرالية اليسار الديمقراطي ان تعميم التعليم وجودته ومجانية وتمويله من صلب مسؤوليات الدولة التي يمكنها ان تدعم المزانية باستخلاص نسب مائوية من القطاعات المنتجة كالفوسفاط والأبناك والطاقة والمعادن والاتصالات 5 ضمــان الحــق في التربية والتعليم للجميع، خدمة لمبادئ تكافؤ الفرص والإنصاف و المساواة و دمقرطة الخدمات التعليمية و ذلك بالتفعيل العملي لقانون الإجبارية 6 تعميم التعليم الأولي بالنسبة للفئة العمرية 4-5 سنوات وخاصة في العالم القروي ، وذلك بتحميل كافة الأطراف مسؤوليتها اعتبارا لكون هذا التعليم قاعدة لتكافؤ الفرص. 7 العنايــة بالعنصــر البشــري وتحفيـزه، بتحسين الأوضاع المادية والاجتماعية لأطر التعليم وتكريمهم وتحفيزهم على الجودة في عملهم. 8تخصيص منح وتكوينات متقدمة للبدعين والمبتكرين من المدرسات والمدرسين وتسريع ترقياتهم. 9 تخصيص تعويضات هامه للهيئات التدريس لتحفيز الأساتذة على الابداع والابتكار في مجال التدريس 10 إخراج التعويضات عن المنطق النائية والعالم القروي إلى النور. 11 توفير المناصب الكافية للتغلب على الخصاص في هيئات التدريس والأطر الإدارية و الأعوان بإعادة العمل بنظام الخدمة المدنية بتحفيزات إعطاء الأولوية في ولوج التكوين من أجل الادماج 12 الحــرص على ملاءمـة التكوينيــن الأسـاس والمستمر للمستجــــــدات وتوفير كافة ظروف ووسائل العمل لكافة العاملات والعاملين بالقطاع, 13 ضرورة المراجعة الجدية لكافة المناهج والبرامج بما يضمن الجودة والنجاعة ويستدمج مبادئ وقيم حقوق الإنسان والمواطنة والمساواة. 14 التخفيف الأقصى من الأقسام المشتركة في العالم القروي، وتقريب المدرسة من التلاميذ ؛ وتوفير كافة الشروط لضمان التمدرس الجيد في المدارس القروية . 15 إيلاء العناية بالعالم القروي ضمانا لتكافؤ الفرص سواء في التعليم الأولي أو الابتدائي أو الإعدادي أو التأهيلي، 16 العمل على تطوير بنيات المؤسسات التعليمية و تغطيتها بالمرافق الصحية والماء . 17 اعتماد الافتحاصات الدورية للأداء الإداري والمالي لكافة المرافق والمستويات التعليمية. 18 إعمال الحكامة الجيدة وترشيد ميزانية وزارة التربية الوطنية وحسن تدبيرها. و تفعيل نهج اللامركزية واللاتمركز، 19 حسن تدبير الإعانات الدولية و ترشيد صرف مداخيلها المالية الهائلة. 20 إيلاء أهمية خاصة للتعليم التقني، مع إحداث معاهد و مدارس عليا للتكنولوجيا المتعددة في كل الأقاليم و الجهات وتشجيع التميز 21 العمل على تفعيل الشراكات مع النسيج الاقتصادي وتكييف التكوينات الجديدة مع سوق الشغل 22 وضع حد لكل الوسائل والآليات الرامية إلى تسليع التربية، وسيره بسرعتين وتفويت المؤسسات التعليمية للخواصـ تحت غطاء المدرسة الشريك- 23 جعل مناصب التدريس في التعليم الخصوصي قارة تضمن الدولة تكوينها ويضمن القطاع الخاص تشغيلها تلافيا للوضعية الحالية التي يتم التعاقد مع مدرسي العمومي على حساب مصلحة تلاميذه. 24 ضبط التعليم الخصوصي بتعزيز مراقبة محتوى مناهجه وكتبه المدرسية ومستوى تصريفها وحماية الأسر من جشعة بتحديد اسعاره 25 تحديد برنامج دقيق لرفع تحدي محاربة الأمية ، وذلك بوضع برنامج وطني تنخرط فيه كافة القطاعات والمؤسسات على مدى 3 سنوات واتخاذ كافة الإجراءات لتجفيف منابع الأمية والحد من الارتداد إليها. 26 إنقاذ الإصلاح الجامعي من الانهيار بتنفيذ الالتزامات المتعلقة بالتأطير ونسبه المعمول بها . 27 الرفع من ميزانية التعليم العالي العمومي لتطوير بنياته وشروط عمله والعمل على دمقرطته وتوحيده وحمايته من زحف الخوصصة والكوينات المؤدى عنها. 28 تشجيع البحث العلمي بكافـة فـروعـه، وتنظيمـه ووضع آليـات لحسـن استثمــار نتائجـه واعتبارهــا فـي المشاريــــع الإنمائية للبلاد بتخصيص نسبة 1% من الدخل الوطني الخام 29 العناية بالوضع الاجتماعي للطلبة ،وتوسيع قاعدة الإيواء و الإطعام في التعليم العالي 30 إعادة الاعتبار للشهادات الجامعية الوطنية بتقوية التكوين الجامعي وتحسين شروطه. 31 إيلاء العناية اللازمة للغات التدريس وتدريس اللغات وفي مقدمتها الاهتمام باللغة العربية وتمكين اللغة الأمازيغية من وظائفها التربوية والانفتاح المتعدد على اللغات الأجنبية. 32 وضع استراتيجية دقيقة وعلمية للارتقاء بالبحث التربوي وتشجيعه . 33 تطوير برامج التربية غير النظامية وتوسيع قاعدة المستفيدين منها والجمعيات المنخرطة فيها. 34 تفعيل الخطة الوطنية المقترحة لتنمية ثقافة حقوق الإنسان والسلوك المدني في المؤسسات التربوية 35 تجديد الالتزام بالعمل على إقامة الجبهة الوطنية العريضة لإنقاذ المدرسة والجامعة العموميتين.

للاضطلاع على البرنامج الكامل لفيدرالية اليسار الديموقراطي.. اضغط-ي هنا

أترك تعليقك
0 تعليق

عذراً التعليقات مغلقة

المصدر :http://wp.me/p6l3Qc-1mT